《مقصودة》 *يكتبها-فيصل صالح

مقصودة

*يكتبها-فيصل صالح

@كلمات من (وحي الوجع) وبعد الخسارة (المذلة) أمام منتخب كوريا ج.. أقول من خلالها :

-البلد الخربان، الذي يتحكم به (الجربان) و(السماسرة) و(اللصوص) و(العملاء) و(الميليشيات) و(الذيول) و(فضلات الدواعش) والاحزاب الاسلامية القذرة (شيعية) كانت، أم (سنية) سيكون حال منتخبه مثل حال منتخبنا الوطني، الذي تنطبق على حاله، اغنية (لا صايرة ولا دايرة.. خلاني بحبك حايرة..!!

-وعندما تقاد اغلب الاندية والاتحادات الرياضية من (سفلة) و(حرامية) و(هتلية) و(سراق) للمال العام فنتيحة منتخب بلادها ستكون حتما مثل نتيجة منتخبنا الوطني، الذي ادخله درجال في (مستنقع آسن) لا يخرج منه الا من خلال معجزة في زمن غابت عنه المعجزات عندما قرر في لحظة جهل تغيير كاتانيش ،الذي كان السبب الاول في ابعاد اللاعبين العراقيين المقيمين في المهجر والذي لم يكن افضل من ادفوكات...

-وأما الاتحاد،الذي يقوده عدنان درجال والمشرف على منتخب بلاده يونس محمود، ومدربه ادفوكات ،ومحلله الفني علي النعيمي، ومديره الاداري غيث مهنا ومدربه المساعد رحيم حميد، لا يمكن ان تكون نتيجته أفضل من نتيجته امام منتخب كوريا ج،التي أسقطت آخر (ورقة توت) كانت تغطي (عورات) منظومة كرة القدم العراقية ...

-والاتحاد ،الذي يغض الطرف عن(موبقات) النائب الاول فيه الفاسد علي جبار،الذي منح (السمسار) أكرم المطيري الكثير من الصلاحيات من تحت الطاولة وبعيدة عن الانظار ليلعب لعب في مقدرات هذا الاتحاد مستغلا الفوضى التي تضرب الاتحاد..

-ومن تلك الصلاحيات،التي منحها للسمسار أكرم المطيري ، تحضير (ميز الشرب) الخاص لعلي جبار واستقدام العاهرات له ، والتواجد معه في جميع البطولات، وإطلاق يده في مقر اتحاد الكرة ليمارس دور الوسيط بين اللاعبين والمدربين والاداريين والموظفين،الذين يخطط علي جبار لإبتزاز الكثير منهم للحصول على بعض المكاسب من خلال ضغطه عليهم، والاكثر من ذلك الضغط على لجنة الحكام لتعيين حكام بعينهم لادارة بعض المباريات..

-مثل هذا الاتحاد حتما سيكون مصير منتخب بلاده أسودا ومستقبله مجهولا ، ولاسيما بعد أن (دفن) عدنان درجال،الذي يرفع شعار الاصلاح (رياءا وكذبا) ، رأسه في (الرمال) كما تفعل (النعامة) عندما تشعر بالخطر ، وبدلا من ذلك لم يقم درجال، الذي اكد على أنه عبارة عن (كشخة ونفخة)، بتطهير المنظومة الكروية ، التي يجلس على (أعلى) كرسي فيها ،من بعض النماذج والطفيليات امثال هذا السمسار الخاص لعلي جبار المدعو أكرم المطيري..

-وعندما يكون حال اتحاد الكرة مثل هذا الحال ، إذن من حق (الغربان)،التي تم ضرب مصالحهم وفقدوا مكاسبهم، مثل احسان العاملي، ومعه (ابواق الرذيلة) والابتزاز ونهازي الفرص الرخيصة، ان يعلو صوتها ضد هذا الاتحاد، الذي كتب شهادة وفاته بطريقة عمله العرجاء و(عنجهية) رئيسه ،وفساد نائبه الاول ومحدودية ثقافة وتواضع خبرة وافكار نائبه الثاني...

#وأخيرا اقول ان محصلة منتخبنا الوطني في هذه التصفيات يتحملها الجميع،وفي مقدمتهم اتحاد (العار والتزوير) السابق، الذي شرعن التزوير والفساد المالي والاداري وتقريب انصاف المتعلمين وابعاد الكفاءات العلمية والرياضية ودمر كامل منظومة كرة القدم،وبعد ذلك أكمل الاتحاد الحالي، متمثلا فقط بالرئيس عدنان درجال وبالنائبين، الاول، علي جبار ،والثاني، يونس محمود عملية تدمير ماتبقى من هذه المنظومة ، ولعب الاعلام الرياضي الانتهازي والمنافق والمدفوع الثمن في تدمير هذه المنظومة عندما اكد على نفسه بأنه يتعامل مع الوضع الحالي والسابق مثل تعامل بعض القردة،التي اذا اعطيتها وضعت اياديها على رؤوسها، وان لم تعطيها وضعت اياديها على مؤخراتها... نقطة راس سطر...!!

 

يمكنك مشاركة هذا المنصب!

0 تعليق

ترك تعليقات